الحاج عبد المالك أبرون يقدم استقالته والمنخرطون وأعضاء المكتب المسير يرفضونها

0 1٬303

الحاج عبد المالك أبرون يقدم استقالته والمنخرطون وأعضاء المكتب المسير يرفضونها

 

رفض 41 منخرطا من أصل 67 الذين حضروا أشغال الجمع العام السنوي العادي لنادي المغرب أتلتيك تطوان، رفضا باتا الاستقالة التي قدمها رئيس الفريق الحاج عبد المالك أبرون، مطالبين إياه بالتراجع عن هذه الفكرة، والاستمرار في قيادة سفينة الفريق، وهو نفس الأمر الذي طلبه رئيس الجماعة الترابية لمدينة تطوان محمد إدعمار الذي حضر أشغال الجمع العام، ليعدل في الأخير عن الاستقالة بعد الالحاح الكبير لكل الحضرين.

وكان الرئيس عبد المالك أبرون، قد قدم استقالة كتابية خلال الجمع العام الذي عقد مساء يوم الجمعة 4 غشت الجاري بالملاليين، وذلك بسبب غياب الدعم وعدم وفاء بعض المانحين بالتزاماتهم المالية اتجاه النادي، ما جعل الفريق يعيش أزمة مالية خانقة، اضطر معها الرئيس إلى تسديد بعض المستحقات الشهرية للاعبين والأطر التقنية وقيمة الصفقة التعاقدية مع المدافع الغيني من ماله الخاص، فضلا تربص النادي بمدينة الدار البيضاء.

وأوضح الرئيس، أن الفريق هو فريق المدينة والإقليم والجهة عامة، وعلى كل المسؤولين المساهمة في المشروع الرياضي الذي سطره المكتب المسير، وخاصة المتعلق بإحداث قرية رياضية بالملاليين، مشيرا أن فرق وطنية بدأت المشروع بعد المغرب التطواني وأتممته، فيما مدينة تطوان التي كانت سباقة لهذا لازالت تنتظر إخراجه إلى حيز الوجود.

تابع باقي أخبار النادي :

تعليقات

تحميل ...